شركة دياموند فيجن للبرمجيات وتصميم المواقع ببنها تعلن عن وجود فرص عمل للشباب من الجنسين ... تابع

شركة دياموند فيجن للبرمجيات وتصميم المواقع ببنها تعلن عن وجود فرص عمل للشباب من الجنسين ... تابع

الأربعاء، 10 أغسطس، 2011

شركة أبل المنافس الاول لشركة مايكروسوفت في أنظمة التشغيل

نجح نظام التشغيل الجديد الذي أطلقته أبل مؤخراً Mac OS X Lion " في جذب عدد لا بأس به من المستهلكين. حيث بيع ما يزيد عن مليون نسخه في أول يوم من توفره في الأسواق. ومنذ تجربتنا لنظام التشغيل الجديد كان قد حان الوقت للمقارنة بينه وبين النظام الأقدم مايكروسوفت ويندوز 7.
وفيما يتعلق بتصفح شبكة الانترنت لدى ليون أفضلية أخرى والتي صممت في المتصفح حيث ان سفاري أسرع من مايكروسوفت انترنت إكسبلورر ولديه تصميم أكثر جاذبية. كما يدعم فكرة أبل في الحوسبة المستقبلية والتي تعتمد على تقنية اللمس المتعددة حيث يدعم نظام التشغيل الجديد ماك أو إس إكس ليون نطاق واسع من إيماءات اللمس المتعددة.

ويعتبر متجر ماك للتطبيقات إحدى النقاط التي تتفوق بها أبل على ويندوز والذي يخول المستخدمين تحميل نطاق واسع من التطبيقات من المنصة مباشرة. حيث ينقص مايكروسوفت هذه الميزة في الوقت الراهن. 

حرصت مايكروسوفت على تطوير تدابير الحماية في نظام التشغيل لديها ويندوز 7 ، وبالفعل كان ويندوز 7 من أكثر أمانا ًمن نظام التشغيل الذي سبقه. ولكن نظام التشغيل الجديد ليون من أبل يعمل بشكل جيد أيضاً. حيث صممت منصة العمل خصيصاً ليشعر المستخدمون ومن هم متوسطي الخبرة بوسائل الحماية والأمان بالراحة وعدم الخوف من التهديدات التي قد تتعرض لها أجهزتهم.
ومن إحدى الإيجابيات التي يتفوق بها ماك أو إس إكس ليون على ويندوز 7 هي ميزة الاستئناف والإصدارات أي يستطيع المستخدم العودة إلى ما كان يعمل عليه كالتطبيقات والملفات قبل إيقاف الجهاز أو إعادة تشغيله من جديد.

غير أن تكلفة نظام التشغيل الجديد من أبل اقل كلفة بكثير من ويندوز 7 الذي يبلغ سعره 100 دولار حيث يبلغ سعر ليون 29.99 دولار فقط ومتوفر بشكل رقمي لدى متاجر أبل للتطبيقات. وقد يرتبك المستخدمون عند اتخاذهم القرار بشأن شراء ويندوز 7 لتواجده بإصدارات عدة حيث يتوفر ليون بخيار وإصدار واحد فقط.

وعندما يتعلق الأمر بالصقل والتنقية يفوز ليون مجدداً في هذا الاختبار ، رغم أن ويندوز 7 أفضل من إكس بي أو فيستا ولكنه لا يصل على مستوى التنقية لدى ماك أو إس إكس ليون.

ويجب على مايكروسوفت أخذ احتياطاتها قبل صدور أي نظام تشغيل جديد من أبل

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق